راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية

 
 
        

اخر المواضيع

 
 

 
 
العودة   تاريخ الكويت > منتدى تاريخ الكويت > الشخصيات الكويتية
 
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 06-06-2009, 03:22 PM
الصورة الرمزية الأديب
الأديب الأديب غير متواجد حالياً
عضـو متميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 449
افتراضي

(جريدة النهار)
ذكرياتي مع بدر القطامي
د. هيلة حمد المكيمي

على مقاعد ثانوية اليرموك.. عرفت بدر القطامي.. اتانا زائرا الى المدرسة بدعوة من صديقات المكتبة التي كنت احداهن ليلقي محاضرة عن الفن والتراث.. كان بدر اولى الشخصيات التي من خلالها تلمسنا نبضات قلب الفن والتراث الكويتي..
واطلالنا بفضول على مكونات هذا المجتمع الثقافي.. فكان احد تلك الشرايين التي تمكنت من ربط ذلك المجتمع الصغير من التلميذات بقلب الثقافة الكبير الذي كان يزخر بالشعراء والأدباء والكتاب والفنانين..

فتعلمنا من بدر ان الرسومات.. ليست هذيان اقلام وانما هي احاسيس ووجدانيات تتكلم بصمت.. تبكي دون دموع.... تضحك دون قهقهة.. وترقص دون ان تتحرك.. .لم استطع ان اعبر بالكلمة او بالريشة حينما تحسست عالم بدر ما بين دروب وطرقات الفرجان والازقة التي تعرفها لوحاته.... ولكنني ارى نفسي اكتب عنها بعد ان ضاقت بنا تلك الفرجان لفقدنا بوصلة التراث الكويتي.. بدر القطامي..

لا اتذكر بالضبط متى أمسكت يدي القلم لتخط اولى محاولاتي في الكتابة.. ولكنني اجزم انها كانت في تلك المرحلة المبكرة في الثانوية..
حيث حفلنا بمجتمعنا الصغير باستضافة نخبة من الشخصيات والتي كان بدر من بينها لتكون دافعا لنا لنشق طريقنا في العلم والمعرفة..

استغرب كيف كانت شخصياتنا في تلك الفترة تتميز بعمق ورؤية ونظرة ثاقبة للامور حتى في قائمة الشخصيات التي قررنا استضافتها في الثانوية والتي اتذكر منها خليفة الوقيان والفلكي العجيري وصاحب ملحمة البحار.. الشاعر الكبير محمد الفايز وغيرهم.. باقلامنا الصغيرة وضعنا تلك الاسماء الكبيرة وقررنا استضافتها بعد موافقة الادارة المدرسية التي رحبت وشجعت تلك المبادرة،

لم يقف الدافع فقط عند الاستضافة.. بل الاجمل هو النقاش مع تلك الشخصيات التي كانت تتعامل معنا بكل جدية مع جمهورها الناقد الصغير.. الذي ايقن بأن فيها اعمق الاثر والذكريات..

اقول استغرب وانا استحضر تلك الذكريات.. في الوقت الذي التقي فيه بعضا من طلبة ثانوية هذه الأيام.. من أشباه الأميين الذين لا يستطيعون ان يفكوا رموز الكتابة والقراءة فكيف هو الحال بعالم النظريات والتفكيرالنقدي؟!

اقتربت من بدر.. وسألته ماهو سر تعلقك بالتراث؟!
فقال: امرأة عجوز!!.. في احد معارضي الفنية والتي كانت تزخر بالعديد من المواضيع والأفكار.. وجمهور تتنوع فيه النساء من مرتديات احدث الأزياء والماركات العالمية..

رأيت امرأة بالبوشية والعباية الكويتية تقترب من احدى لوحاتي التي كانت عبارة عن رسم لاحد الفرجان الكويتية القديمة يتوسطها باب بوخوخة.. وضعت ام البوشية رأسها على الباب.. تتنشق هواء الزمن.. فرحب بها الباب منفتحا.. للتوسط في احد ممرات البيت.. وتنفجر في بكاء.. لم يوقفها الا ابنها الواقف خلفها مخاطبا: «يماه يالله امشي ترى مع بقى احد.. الكل طلع!

بدر حفظت «كويتاً» لم يكتب لنا ان نراها الا من خلال ريشتك.. فلك البقاء
__________________
ومنطقي العذب للألباب مستلبٌ *** ومبسمي نضَّ فيه الدر والنضرُ
لازم منادمتي وافهـم مناظرتي *** واسمع مكالمتي يفشو لك الخبرُ

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 07-06-2009, 11:40 AM
stefen
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الله يرحمه اللهم امين الفنان بدر القطامي
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 10-06-2009, 03:24 AM
الصورة الرمزية الأديب
الأديب الأديب غير متواجد حالياً
عضـو متميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 449
افتراضي

( جريدة الدار )

العم بدر القطامي مواقف وذكريات
أبرار أحمد ملك
اليوم توقف «ركن فنان الديرة عن النمو « بعدما ترك لنا أربعة مواليد» الفنان القطامي 1983 ، أيام تحت الاحتلال، حديث الألوان 2004 م، الفن امرأة 2008 م»، تاركا بذلك مساحة كبيرة من الفراغ لا يستطيع شخص آخر غيره ان يملأها.

العم / بدر القطامي -رحمه الله تعالى، كما عرفك الغير في البدء عرفتك «رائد من رواد الحركة الفنية التشكيلية الكويتية» وناديتك كما يناديك الكل بـ «فنان الديرة» باستمرار
كنا حريصين على ماهو جديد لك وزيارة «معرضك الفني» وكل منا حريص على أن يكون «الزائر الأول» وكأننا في سباق كل منا يطمح أن يكون هو «الفائز الأول» أبدا لم نكتفي في يوما ما بالوقوف أمام «لوحاتك» نتأملها ونلتقط الصور
بل كانت أعيننا تتلهف شوقا لرؤية ذلك الركن الذي يضم إصداراتك التي تحتوي على «لوحاتك الفنية الحية والمعبرة» نقتنيها ونشتري منها للأحبة اليوم توقف

«ركن فنان الديرة عن النمو» بعدما ترك لنا أربعة مواليد» الفنان القطامي 1983 ، أيام تحت الاحتلال، حديث الألوان 2004 م، الفن امرأة 2008 م، «تاركا بذلك مساحة كبيرة من الفراغ لا يستطيع شخص آخر غيره ان يملأها ..»

العم بدر القطامي .. مواقف وذكريات
« لقد مضت سنوات على معرفتنا عرفتك بها إنسانا كبيرا نبيلا ذا أخلاق عالية رجلا حكيما محبا للحياة ضاحكا مبتسما متفائلا وبالرغم من مرضه والألم لا يتحدث عنهما، اليوم كيف أرثيك وهاهو رأسي وقلمي ينحني وروحي ترتدي ثياب الحداد يوم الأحد والاثنين
ففي أحد اليومين كان لقاءنا وفور جلوسك أسألك ماذا تشرب؟ فتجيب شاي وأطلب أنا القهوة التركية وهنا تتعصب علي وتسألني إلى متى وأنت مدمنة قهوة اتركيها فهي مضرة يا ابنتي للصحة؟

فأقول لك حينما تترك أنت الشاي أترك أنا القهوة ونضحك، لن أنساك أبدا فقد عرفتك كبيرا ذا هيبة بغيابه قبل حضوره لن أنسى انك ثاني رجل يقف أمامي ليقدرني ويكرمني بعد الشيخ ناصر الصباح الأحمد الصباح فلقد كنت مصرا على أن أمنحك صورتي لترسمها وأنت بعد شهر تنتهي من إعداد معرضك الفني الفن امرأة 2008 م

وحينما قلت لك «يا عمي بدر مازلت صغيرة لم أصنع شيئا، هؤلاء النسوة أصغرهن في الستين من العمر وأنا 29 عاما فكررت طلبك قائلا «يا ابنتي كلنا في يوم ما كنا صغار وقد كبرنا والكبر بالعقل وليس بالعمر أنت من ترددين ذلك لدي وجهة نظر وجودك بين هؤلاء الشخصيات النسائية الكويتية مهم جدا أنت تستحقين ذلك وأنا مصر»،

وفعلا منحتك الصورة وقمت برسمها ونشرت بكتابك «الفن امرأة» فأي فخر وشر فهذا أن تبدع ريشة «فنان الديرة» برسمي، وفي 18 / 11 / 2008 يوم الثلاثاء الذي تذهب فيه إلى «الشالية»
كان مؤتمري الأول « لراحلين أصوات شجية الدكتورة لطيفة الرجيب رائدة العمل الاجتماعي» بالرغم بأنه يوم راحتك لم تذهب وسارعت بالحضور فكنت من أوائل الحضور وآخرهم انصرافا وليس هذا فقط.

لن أنسى لك دورك الطيب حينما أدركت مني بوفاة السيدة / هيا الدوسري -رحمها الله- مراقبة التراث وسألتني عن دور المجلس الوطني للثقافة فقلت لك «عمي دورهم يفشّل» حتى نعي في الصحيفة لم ينشر!
صمت وتألمت لكنك في «كتابك الفن امرأة» فعلت ما لم يفعله أحد رسمتها لتذكر الجيل الحالي والقادم بها فربما يأتي من يفعل بعدنا شيء لها»،

عمي بدر « لن أنسى ذلك اليوم الذي وقفت فيه على المنصة وكنت انت جالس بجوار المؤرخ الفاضل / خالد سالم كنت أراك من بعيد مبتسما فخورا وسعيدا شعرت وكنت أنا أيضا سعيدة بحضورك .

ولكن السؤال الذي طرحته بيني وبين نفسي «لماذا عمي بدر القطامي ماسك العصا بيده؟، الله يمنحه الصحة والعافية»، اليوم أقرأ خبر وفاتك لأبكيك بصدق وأحزن وأتألم على رحيلك وليدور شريط الذكريات بعقلي لأبتسم لها ولأحزن حينما أتذكر بأنك «مت» ولن تعود حتى أنا سأموت كلنا جئنا وسنرحل في يوم ما ولكن «ياعمي / بدر» كيف يموت رجل بحجمك ومكانتك؟

كلا لن تموت وستبقى معنا في قلوبنا وعقولنا نبادلك الحب حبا والعطاء عطاء والوفاء وفاء إلى ان نلتقي يبقى كلانا في ذاكرة الآخر رحمك الله «يا فنان الديرة»، ولن تكون هذه المقالة الأخيرة عنك قريبا لي مقال آخر، وللحديث بقيات .
__________________
ومنطقي العذب للألباب مستلبٌ *** ومبسمي نضَّ فيه الدر والنضرُ
لازم منادمتي وافهـم مناظرتي *** واسمع مكالمتي يفشو لك الخبرُ

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 15-06-2009, 08:42 AM
الصورة الرمزية الأديب
الأديب الأديب غير متواجد حالياً
عضـو متميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 449
افتراضي

مقابلة الفنان بدر القطامي
http://www.kuwait-history.net/vb/showthread.php?t=3423
.
__________________
ومنطقي العذب للألباب مستلبٌ *** ومبسمي نضَّ فيه الدر والنضرُ
لازم منادمتي وافهـم مناظرتي *** واسمع مكالمتي يفشو لك الخبرُ

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في رثاء مرايم fma136 القسم العام 22 23-11-2010 01:23 PM
مسجد القطامي حماية أم تدمير PAC3 الصور والأفلام الوثائقية التاريخية 8 22-03-2010 10:29 PM
القطامي عنك شرق 22 08-02-2010 02:43 PM
جاسم عبدالعزيز القطامي عنك الشخصيات الكويتية 0 19-06-2009 08:24 PM
قصيدة رثاء في احمد بن ابرهيم الدهيّم بن دعيج القسم العام 2 05-01-2009 08:01 PM


الساعة الآن 02:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت