راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية

 
 
        

اخر المواضيع

 
 

 
 
العودة   تاريخ الكويت > منتدى تاريخ الكويت > التاريــخ الإجتماعي > الشعيبة
 
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19-12-2011, 12:21 AM
الصورة الرمزية AHMAD
AHMAD AHMAD غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,633
افتراضي قرية الشعيبة.. الأستاذ سلطان الباهلي - عبدالله خلف

عبدالله خلف - الوطن
2011/12/11

كتاب قيم يرصد تاريخ قرية قديمة تقع في الساحل الجنوبي ضمن بر العدان وشطآنه الممتدة الى حدود الكويت الجنوبية.. ذكرها الاستاذ عبدالعزيز الرشيد وقال عنها انها اقصى قرية في جنوب البلاد وتطل على الساحل الغربي من الخليج العربي واتخذتها شركة «أمين أويل» مقرا لاعمالها فأزيلت على الرغم من انها استكملت كل مقومات المدن الحديثة كالمدارس والمنشآت الصحية.. وكان الاجدر ان تضع الشركة المذكورة اعمالها جنوب الشعيبة على الرغم من ان كل الساحل الجنوبي يخلو من البناء، هكذا ازيلت بعد ان قاربت ان تكون من المدن العامرة.
ذكر المؤلف الاستاذ سلطان الباهلي الشعيبة بقوله: لقد مرت الشعيبة تاريخيا بعدة عصور (ويقصد المؤلف المكان الشرقي للجزيرة والقبائل التي سكنتها كتميم وأسد وربيعة، وورد اسم الشعيبة في عديد من الكتب:

-1 «التحفة النبهانية في تاريخ الجزيرة العربية» سنة 1949، زار الكويت المؤلف الشيخ محمد خليفة النبهان عدة مرات واورد ذكر الشعيبة.

-2 والانجليزي «لوريمر» في كتابه الموسوعي دليل الخليج، القسم الجغرافي والذي نشره في سنة 1909، ذكر ان الشعيبة قرية ساحلية صغيرة بمنطقة العدان في امارة الكويت وتقع على بعد 24 ميلا في الجنوب الشرقي لمدينة الكويت، وتتكون من خمسة عشر منزلا بجوار حصن مخرب – هذا في آخر القرن (19) التاسع عشر، وسكانها عبارة عن عشرين اسرة من قبائل مختلفة وبها عشرة آبار عذبة و150 نخلة وظهر اسم الشعيبة لأول مرة بالخرائط الاوروبية في العام 1818 حينما نشرها الالماني كارل ريتر C.Ritter في أطلسه.
ورتر هذا رسم الخرائط للجزيرة العربية في القرن التاسع عشر، وذكر الكويت تحت مسمى (جمهورية الكويت) وذلك لأنه عرف من الشعب الكويتي انهم هم الذين اختاروا الحاكم. وهناك اشارة للدكتور عبدالله يوسف الغنيم، قراءة في الخرائط التاريخية – مركز البحوث والدراسات الكويتية – 1994 ط2 ص35/32. كما اشار الى ذلك الدكتور يوسف عبد المعطي المستشار بالمركز في كتابه: (الكويت بعيون الآخرين) في صفحة 31 تحت عنوان الكويت تظهر في خرائط العالم في القرن التاسع عشر تحت مسمى (جمهورية الكويت).

كما اشار الكسندر جونستون البريطاني (A.R.Jonsten) في خرائطه سنة 1874 الى امارة الكويت تحت اسم جمهورية الكويت وذكر ان اهل الكويت هم الذين اختاروا حاكمهم.. واسلوب الحكم يقوم على الشورى.
ويقول كتاب (قرية الشعيبة) ان سبب ازالة قرية الشعيبة هو انبعاث رذاذ حامض الكبريت في اجواء القرية مما تسبب في ظاهرة الاختناق لسكان القرية، واخد الاهالي بالنزوح منها ابتداء من سنة 1970 حتى سنة 1974.

وتم ازالة القرية في سنة 1977.. والشيخ الاديب احمد الشرباصي قد عاش في الكويت ضمن البعثة الازهرية المرسلة لامارة الكويت، على الرغم من صعوبة العيش في تلك السنوات حيث لا كهرباء ولا ماء مصفى والسكن البسيط الا انه ترك مجهودات ثقافية من كتابه (ايام في الكويت) الى العديد من القصائد في «مجلة البعثة» ومجلة المدرسة المباركية ذكر الاستاذ سلطان الباهلي في كتاب «قرية الشعيبة» ان الشيخ أحمد الشرباصي قد زار قرية الشعيبة في رحلة مدرسية في شهر يناير سنة 1953، وكتب عنها في المجلة المدرسية انها قرية عذراء تشعرك بالروح العذرية في كثير من امورها في خصب تربتها وبكارتها، وفي طباع اهلها وخصالهم الحميدة وفي صمتها وعزلتها وفي حيائها وانزوائها، هكذا تغني بعشقها الشيخ الشرباصي القادم من بلاد نهر النيل ذات الخضرة الوافرة وجنانها وحقولها ومزارعها المعطاءة لصنوف الاغذية.
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-12-2011, 12:22 AM
الصورة الرمزية AHMAD
AHMAD AHMAD غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,633
افتراضي

عبدالله خلف - الوطن
2011/12/13

قام الأستاذ الشاعر محمود شوقي الايوبي بالتدريس في قرية الشعيبة، حيث كان بشاعريته المرهفة يحب الهدوء ومواجهة الصحراء والبحر، ولا يتوفر هذا الا في القرية النائية، ولو بُقيت شركة الأمين أويل النفطية بعيدا عن القرية نحو الجنوب بمسافة لما كانت الحاجة الى زوال هذه القرية الجميلة التي استحدثت ويتم اكتمال بنيتها وحرص اهلها على البقاء بها وعند ازالتها والنزوح عنها شعروا بالوحشة لفراقهم لقريتهم واضطروا الى العيش في صخب المدينة وغوغائها بعد الهدوء الذي الفوه في قرية الشعيبة البرية البحرية.
وانتقل الشاعر الايوبي الى بيئة قريبة في الفنطاس واختار مدرستها التي تُطل على شاطئ الخليج العربي.. وقد قال في الشعيبة قبل نزوحه عنها شعرا، فوضع قصيدة بعنوان «القرية العذراء» معتبرا أنها عذراء في تربتها وأشجارها وحسن موقعها بين الصحراء والبحر.. تقول أبيات القصيدة:
ان الشعيبة قرية
فيها السكون مخيم
الماء من ابارها
عذب لروحي بلسم
والبحر في شرقيها
الموجه فيه يدمدم
والسُدر في غرييها
مثل البشير يترجم
بريةُ بحريةُ
نسماتها تترخم
أحلامها عذرية
وطيوفها تستلهم
الشعر فطري الهوى
والروح فيها تحلم
فيها الصفاء كأنه
وجه يشع ويبسم

وعندما كثر سكان الشعيبة واستكملت خدماتها صارت مدينة عامرة ومدارسها نموذجية كالمناطق الداخلية.
وفي تعداد سنة 1961م بلغ عدد سكان الشعيبة 2891 نسمة.
وكان قبل اعلان الاستقلال بشهر واحد كما بيّن مؤلف الكتاب أ.الباهلي، حيث تم التعداد في 1961/5/20 فبلغ تعداد الذكور 1632 والاناث 1259 وعدد العائلات 521 بمختلف الجنسيات وكان احصاء ساكني قرية الشعيبة قد جرى في 1957 و1961 و1970 ومن الأُسر التي ذكرها المؤلف التي استوطنت الشعيبة في القرنين 19 و20 منها بيوت بُنت للمرباع في فصل الربيع كما هي بيوت في الفنطاس والفنيطيس والسالمية والجهواء والفحيحيل وغيرها، ومنهم من اتخذ له مسكنا لطلعة البر في الربيع والصيد.
الشيخ جابر الأول (جابر العيش) كان يذهب الى هذه القرية ليتفقد رعيته مع المناطق الجنوبية الاخرى، وكان لابنه الشيخ علي بن جابر بن عبدالله بن صباح قصر، وكان قصرا لوالده.. وصار حاكما على قرية الشعيبة وبنى في الشعيبة وعلى شاطئها الشيخ جابر المبارك حاكم البلاد (1917/1915) والشيخ صباح المالك الصباح، والشيخ عبدالله المالك الصباح والشيخ سلمان المالك، والشيخ ناصر المالك.. وسكن الشعيبة من الشيوخ في الربيع للتنزه والصيد حيث كانت هذه القرية مواجهة للصحراء الجنوبية.. منهم الشيخ دعيج السلمان الصباح، وكذلك اتخذ حاكم الكويت العاشر الشيخ احمد الجابر الصباح له قصرا في الشعيبة وشقيقه الشيخ حمود الجابر الصباح، والشيخ ناصر المبارك عندما عُين أميرا على بادية الكويت.
ومن الدين بنوا في الشعيبة الشيخ جابر الأحمد الجابر رحمه الله، وصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أطال الله في عمره.. وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر، والشيخ خالد الاحمد، والشيخ فهد الاحمد، والشيخ مشعل الاحمد، والشيخ حمود سالم الحمود الصباح، وكثير من اسرة الصباح الكرام.. ومن امراء البحرين سكنها للتنزه في الربيع الشيخ عبدالله الخليفة.. وسكنها الشيخ عبدالله بن خزعل أمير امارة عربستان وسكن الشعيبة من القبائل كما اوردها الاستاذ سلطان الباهلي: بنو تميم، وبنو خالد، والعوازم، والعتوب، رحل معظمهم الى العاصمة «الكويت» والى مناطق اخرى ومن الأُسر المجدلي، والضويحي الظفيري، ومحمد بن غصّاب (بحرف الغين) وعُين أميرا على الشعيبة بعد وفاة أميرها الشيخ علي جابر الصباح وحمود بن صلال بن هزاع بن مزعل الصلال واخوانه وابناؤه، والبوطيبان، والبنوه، وابن بالود، والقويعان، و ابن حزام اللميع.. واخرون اورد المؤلف صور معظمهم في ارشيف ضخم لم يحتويه أي اصدار من قبل.
ولم تحظ قرية ولا مدينة بهذا الجمع من الأمراء والشيوخ والقبائل والاسر غير الشعيبة.
اذن لماذا هُدمت.. اذا كان تعدادها الاخير في سنة 1970 بلغ (9272) نسمة لماذا أُزيلت لبناء شركة الأمين أويل.. وهناك اتساع في بر العدان الى الحدود الجنوبية، لماذا لم تبق هذه القرية التي صارت مدينة فيها الامراء الشيوخ والقبائل العديدة وكثير من الوافدين..؟ لو أبقى على الشعيبة وبنيت منشآت الشركة على بعد منها نحو الجنوب لان ذلك افضل.. اخليت الشعيبة كما اخليت جزيرة فيلكا بقرارين جائرين خليا من التفكير.
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-12-2011, 12:24 AM
الصورة الرمزية AHMAD
AHMAD AHMAD غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,633
افتراضي

عبدالله خلف - الوطن
اليوم


الأرض هي الأرض كما خلقها الله تعالى أو تكون قد تعرضت لعوامل جيولوجية، أو بقيت على ما هي عليه، وتوارثتها قبائل وأمم ودول عديدة.. فالدولة الحديثة لا تُنسب إلى العهود القديمة وان احتوت على معالم أدركها الأولون فلا نقل إن هذه المواقع سعودية أو كويتية.. ولكن تقول هي الآن في البحرين والسعودية، والكويت، ولا تنسب للحاضر. كاظمة، وأوارة (وارة) والعدان هي في التاريخ والأدب، كما رصدها الدكتور يعقوب الغنيم في كتابه (كاظمة في التاريخ والأدب) الذي طُبع في سنة 1958، وأعاد طباعة الكتاب في سنة 1995، وكتاب (أوارة.. لمحة من تاريخ الكويت) 1995.
وكثير من المواقع موجودة منذ العهود السابقة في الإسلام، وفي العهد الجاهلي، ولا يُنسب القديم إلى الممالك الحديثة فلا تقل امرئ القيس وعنترة والأعشى ينتسبون إلى الحاضر بل إلى مسميات قبائلهم وعهودهم ولا نتفق مع من قال إن الفرزدق كويتي أو ذاك مثل عنترة والأعشى ولبيد سعودي أو إماراتي، أو الذي قال الشعيبة ذكرت في العهد الجاهلي وإن تماثلت بعض المسميات، فالشعاب كثيرة وتصغير الشعب شُعيب وشعيبة..
الشعيبة كقرية معمورة حديثة، صارت آهلة بالسكان في عهد الشيخ جابر بن عبدالله الصباح الحاكم الثالث الذي تولى الإمارة سنة 1229هـ وجعل ابنه أميراً على الشعيبة.
ولسنا مع الذي وضع كتابا قال فيه إن الكويت في التاريخ منذ 140.000 سنة.. ومن أعاد الشعيبة إلى العهد الجاهلي وبنفس الموقع..

قراران جائران:
أمر الشيخ عبدالله السالم ببناء مساكن حديثة لسكان الشعيبة كما هي في ضواحي مدينة الكويت العاصمة، والقرى الأخرى.. ونمت القرى إلى أن صارت مدنا حديثة مثل الجهراء والسالمية والشعيبة، وكان على الدولة أن تُبعد شركة (أمين أويل) جنوباً حيث كانت أرضاً فضاء إلى الحدود الجنوبية للدولة ولا تُزيل قرية مستحدثة بعد ان اكتملت خدماتها.. كما أزال قرار آخر جائر جزيرة فيلكا وهي جزيرة تراثية اكتملت خدماتها مبكرا، وصارت من معالم الدولة النموذجية التي يقصدها زوار الكويت.
جاء في كتاب (قرية الشعيبة) فصل زاخر من الأنشطة التعليمية والبعثات التعليمية والمدرسين الرواد والزوار لمشاهدة معالم الدولة.

جميلة بوحيرد:
زارت المجاهدة المناضلة الجزائرية قرية الشعيبة ومدرسة الشعيبة المشتركة للبنات والتي وصلت الكويت في 1962/11/25 واستقبلت بمطار النزهة، استقبالا رسميا وشعبيا، واصطف أكثر من ألف من الكشفية النسائية والمرشدات والزهرات بينهن طالبات معهد التمريض واستقبلن الضيفة المناضلة بالزهور والورود وكان برفقتها المناضل السيد الشاذلي محمد، والهادي علي، وكان على رأس المستقبلين الشيخ عبدالله الجابر الصباح، والسيد عبداللطيف ثنيان الغانم، رئيس المجلس التشريعي، والسيدة هداية سلطان السالم.. وقابلت الضيفة أمير البلاد الشيخ عبدالله السالم الصباح في قصر السيف ثم زارت وزارة الخارجية والمجلس التأسيسي، وزودت بنسخة من الدستور الكويتي، وزارت مدرسة الجزائر في الشامية، وثانوية المرقاب وفي 1962/11/27 زارت مستشفى الصباح وقابلت جميلة بوحيرد ومرافقوها صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد في مكتبه عندما كان وزيراً للإعلام.
ومن الشخصيات النسائية التربوية الأستاذة فضة أحمد سعود الخالد التي زارت مدرسة الشعيبة في 1963 وفي مدرسة الشعيبة المربية عائشة البحر.
ومن ضيوف الدولة المناضلة الفلسطينية ليلى خالد التي زارت مدرسة الشعيبة للبنات في سنة 1969.
في بداية استحداث التعليم النظامي رفض كثير من الأهالي التعليم النظامي مكتفين بتدريس الكتاتيب أبناءهم الذكور في الرفض الشعبي العام لتدريس البنات.. وكان لجهود الشيخ عبدالله الجابر الصباح الأثر المشهود في إقناع أهل المدينة والقرى لتدريس أبنائهم ولم يجبر أحداً لتعليم ابنائه وبناته ولكنه بأسلوبه وحواره تم اقناعهم حتى قال للبعض المدارس مفتوحة فمن أراد تعليم أبنائه فأهلا ومن يرفض لا يُفرض عليه فليدع أبناءه في البيت.
وكتاب (قرية الشعيبة) للأستاذ سلطان الباهلي يزخر بمعلومات وأرشيف غني بالصور والمعلومات القيمة لم يسبقه مجهود بهذا الحجم والمادة الوافرة، وأتمنى أن يقيم المؤلف معرضا للصور والمعلومات بالتعاون مع المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، وبمؤازرة الأمين العام للمجلس الوطني الأستاذ النشط علي حسين اليوحة..
تحية للأستاذ سلطان الباهلي الذي قام بإعداد وتوثيق وتأليف كتابه القيم (قرية الشعيبة).
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-09-2013, 08:15 PM
الصورة الرمزية أم عبدالعزيز
أم عبدالعزيز أم عبدالعزيز غير متواجد حالياً
عضو مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: الكويت
المشاركات: 339
افتراضي

جزاكم الله خير
__________________
كلما أدبنى الدهر آرانى نقص عقلي
وإذا ما ازدت علما زادنى علما فى جهلي
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أمير وشاعر قرية الشعيبة ( عبدالله بن محمد الغصاب ) AHMAD التاريـــخ الأدبي 21 27-01-2019 10:29 AM
تاريخ قرية الشعيبة المصور alsallal الشعيبة 3 20-09-2017 11:46 AM
كتاب ( قرية الشعيبة ) إعداد وتوثيق سلطان الباهلي AHMAD البحوث والمؤلفات 6 21-11-2012 12:59 AM
الأستاذ عبدالله عبدالفتاح الأيوبي سعدون باشا الشخصيات الكويتية 4 19-07-2012 03:06 PM
الأستاذ عبدالباقي عبدالله النوري AHMAD الشخصيات الكويتية 0 01-08-2010 02:23 AM


الساعة الآن 04:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت