راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية
  #1  
قديم 26-10-2010, 09:43 PM
الصورة الرمزية AHMAD
AHMAD AHMAD غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,634
افتراضي وكلاء تجّار الأرز في بومباي

غازي الجاسم
القبس - 17/10/2010

اشتهرت السفن الكويتية الشراعية خلال القرون الثلاثة الماضية، بانها الاكثر رشاقة وقدرة على السفر في اعالي البحار، ونقل البضائع بين بلدان عديدة، بعضها بعيد عن الكويت مثل الهند وشرق افريقيا، وبعضها مجاور مثل العراق وايران ودول الخليج العربية.

في تلك السنوات البعيدة كان ميناء الكويت زاخرا بالحركة التجارية، حيث تنقل مئات السفن الشراعية الكويتية مئات آلاف الاطنان من البضائع المتنوعة الى الكويت، ثم يعاد تصدير هذه البضائع الى قلب الجزيرة العربية في المدن النجدية والى العراق وسوريا ولبنان وغيرها من البلدان. ولم يكن هنالك في الجزيرة العربية ميناء يضاهي ميناء الكويت من حيث عدد السفن وكميات البضائع واعداد القوافل التي تشق الصحارى حاملة منتجات الهند وافريقيا وصولا الى الاناضول.

كانت مخازن التجار عامرة بالبضائع، وكان للعديد من التجار وكلاء معتمدون في بلدان المنشأ ولديهم كذلك وكلاء معتمدون في بلدان المستهلكين
لكن اندلاع الحرب العالمية الاولى، والصدام بين الدولة العثمانية وبريطانيا في تلك الحرب والمواجهة العسكرية الهائلة التي وقعت على اراضي بلدان المنطقة في العراق والحجاز وفلسطين، مرورا بالاردن وفلسطين، ووصولا الى سوريا ولبنان ادت الى نتائج لا تحمد عقباها على التجارة الكويتية. فقد اكتشف البريطانيون أن تلك البضائع التي يسمحون للتجار الكويتيين باستيرادها من الهند، وخاصة المواد الغذائية، تصل بكميات كبيرة الى ايدي الجيش العثماني في سوريا ولبنان. فقد كانت قبائل عديدة تفد الى الكويت مع مئات الجمال للاكتيال من الكويت. ثم تبيع بضائعها للعثمانيين. وقد حاولت السلطات البريطانية وقف هذا المدد بكل الطرق، لكن الامدادات للعثمانيين لم تتوقف.

وعندما لم تفلح جهود البريطانيين في منع المواد الغذائية من الوصول الى العثمانيين، قامت بتعيين مدير للحصار ليراقب بنفسه تلك القبائل والجهات التي تمونها وطرق سيرها، وعدم انحرافها في منتصف الطريق باتجاه الاعداء لتموينهم، فتم تعيين اللفتنانت مكلم مديرا للحصار في اوائل عام 1918. وصار يراقب بدقة شديدة البضائع الواردة للكويت والصادرة منها، وقام بإحصاء كل البضائع الموجودة في المخازن.
في نهاية عام 1918 تم اعلان الهدنة، وتوقفت الاعمال الحربية على كل الجبهات. وعندها اعطت الحكومة البريطانية ترخيصا لاستيراد خمسة وستين طنا من الارز من الهند. وطلبت من السلطات تسليمها قائمة بأسماء التجار الراغبين باستيراد هذه الكمية. فأرسلت السلطات القائمة التالية وفق ما ورد في كتاب حسين الشيخ خزعل «تاريخ الكويت السياسي» الجزء الرابع.

* الكويت، اسم مشتق من «الكوت» وتعني الحصن، فلها من العمر مائة عام تقريبا، وفي بادئ الامر احتل شيوخ الكويت حصنا يسمى «ام قصر» على خور الزبير على مسافة يسيرة الى جهة الشمال، وكانوا آنذاك معروفين بسيطرتهم على مدخل شط العرب، ولكن بعد ان اغار عليهم الاتراك ابحروا الى الجنوب، واستقروا في مكانهم الحالي، وقاموا بتحصينه من جهة البر تحسبا لغارات البدو
_____________________________________
كتاب - رحلة من الكويت الى الرياض - الكولونيل لويس بيلي



أسماء التجار وحصصهم


نقل المواد التموينية بالسفن
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تجار اللؤلؤ في بومباي PAC3 التاريـــخ البحـــري 5 17-04-2019 05:45 PM
الشركات الكويتية والخليجية في بومباي خلال حقبة الأربعينات AHMAD الصور والأفلام الوثائقية التاريخية 6 19-09-2018 09:49 AM
وكلاء السيارات قديما متصفح المعلومات العامة 21 01-12-2009 08:00 PM
وكلاء الاجهزة الكهربائية سابقا متصفح المعلومات العامة 3 09-10-2009 03:24 AM
اين اجد صورة ....الشركات الكويتية في بومباي خلال حقبة الأربعينات ahmed899 القسم العام 2 09-09-2008 02:45 AM


الساعة الآن 03:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت