راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية

 
 
        

اخر المواضيع

 
 

 
 
العودة   تاريخ الكويت > منتدى تاريخ الكويت > القسم العام
 
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19-10-2010, 01:29 PM
المارد الخليجي العربي المارد الخليجي العربي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 19
افتراضي الفنان غانم الصالح في ذمة الله



الفنّان القدير غانم الصالح...
قاعدة جماهيريّة عريضة ومسيرة فنيّة رائدة

الفنان القدير غانم الصالح أحد الوجوه المتميزة في مسيرة الفن الكويتي، استطاع احتلال مكانة خاصة بين زملائه واكتسب قاعدة جماهيرية ليس محلياً فحسب إنما على صعيدي منطقة الخليج والجزيرة العربية، من خلال أعماله التلفزيونية وإخلاصه لفنه وحبه لعمله واحترامه الكبير لجمهوره.

ولد الفنان غانم صالح الغوينم في مدينة الكويت عام 1943 في منطقة صيهد العوازم قرب قصر السيف العامر. كان والده يمتلك بقالة كبيرة لبيع التمور والخز ومواد تموينية عديدة، متزوج منذ 1960 وله خمسة اولاد.

لطالما حلم غانم الصالح، عندما كان فتياً، بأن يصبح فناناً، لكنّه أحبّ العلم في الوقت نفسه وتمنى أن يكون طبيب أطفال، وكانت تستهويه البرامج الخاصة بالطب ويقتني معدات طبية خاصة.
في طفولته شارك في نشاطات الكشافة والأشبال والتمثيل والرياضة والإذاعة. أول مدرسة التحق بها كانت مدرسة المرقاب عام 1949 وكان ناظرها آنذاك عبد العزيز الدوسري، من أساتذته: نجم الخضير، خالد المسعود، ملا جاسم عبد الرحمن بن دعيج، جميل وسالم العليان، ثم انتقل إلى مدرسة قتيبة وكان الناظر خالد المسعود.
عام 1952 وقف للمرة الأولى ممثلاً على خشبة المسرح في مسرحية «سيدنا علي ابن أبي طالب» (كرم الله وجهه) في حضور الشيخ عبد الله الجابر الصباح، ثم انتقل إلى مدرسة المباركية في سوق التجار وكان ناظر المدرسة آنذاك صالح عبد الملك الصالح، من رفاقه في تلك الفترة: عبد الحسين عبد الرضا، عبد الوهاب سلطان... وكانوا يقدمون مواقف كوميدية واجتماعية من خلال فريق الكشافة، من ثم انتقل إلى مدرسة حولي المتوسطة وفيها بدأت موهبته في التمثيل تظهر.

أبرز محطات حياته

- عام 1958 شاهد للمرة الأولى فيلماً سينمائياً بعنوان «عنتر وعبله» لسراج منير.
- عام 1959 ترك الدراسة، فعمل سكرتير جلسات في محكمة الاستئناف والقضايا وتقاضى راتباً جيداً آنذاك يقدر بحوالى 900 روبية.
- عام 1961 أعلنت دائرة شؤون العمل في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل حالياً عن تشكيل لجنة لتأسيس «فرقة المسرح العربي» وكان الفنان حمد الرجيب رئيسها، ويشرف الفنان زكي طليمات على تأسيسها، ففتح الباب أمام الوجوه الجديدة لعضويتها، تقدم إليها حوالى 400 شخص واختارت اللجنة أقل من 100 شاب.
- أول عمل مسرحي شارك فيه غانم الصالح مع «فرقة المسرح العربي» كان «صقر قريش»، تأليف محمد تيمور، إخراج زكي طليمات، أدى فيها دور الانوف مع: مريم الغضبان، مريم الصالح، عبد الله خريبط، عبد الوهاب سلطان، عبد الحسين عبد الرضا، عبد الرحمن الضويحي، حسين الصالح الدوسري، خالد النفيسي وآخرين..
- أول أجر تقاضاه غانم الصالح في حياته الفنية كان 38 ديناراً عن دوره في مسرحية «صقر قريش»، ثم توالت العروض المسرحية على النحو التالي:
- {ابن جلا» (20 ديسمبر 1962) على خشبة مسرح ثانوية الشويخ، تأليف محمود تيمور، إخراج زكي طليمات، أدى فيها دور الطبيب تيا ذوق، مع: فيحان العربيد، جعفر المؤمن، سعد الفرج، خالد النفيسي، مريم الصالح، محمد جابر، عبد الحسين عبد الرضا.
- «أستارثوني وأنا حي» (20 ديسمبر 1962) على خشبة مسرح ثانوية الشويخ، تأليف سعد الفرج، إخراج زكي طليمات، أدى فيها دور أمين السر، مع: عبد الحسين عبد الرضا، خالد النفيسي، مريم الغضبان، عبد الله خريبط، عيسى الغانم، عبد الوهاب سلطان، فيحان العربيد.
- «مضحك الخليفة» (20 نوفمبر 1963) على خشبة مسرح كيفان، تأليف علي أحمد باكثير، إخراج زكي طليمات، أدى فيها دور أبي عطاء السندي، مع: عبد الرحمن الضويحي، جوهر سالم، مريم الصالح، علي البريكي، سعد الفرج، جعفر المؤمن، خالد النفيسي، مريم الغضبان، محمد جابر، فيحان العربيد.
- «عشت وشفت» (14 يوليو 1965) على خشبة مسرح كيفان، تأليف سعد الفرج، إخراج حسين الصالح الدوسري، أدى فيها دور فلاح مع: سعد الفرج، جوهر سالم، علي البريكي، عائشة ابراهيم، خالد النفيسي...
- «أغنم زمانك» (18 فبراير 1966) على خشبة مسرح كيفان، تأليف عبد الحسين عبد الرضا، إخراج حسين الصالح الدوسرين أدى فيها دور الملا درويش، مع: خالد النفيسي، عبد الحسين عبد الرضا، جوهر سالم، سعاد عبد الله، عائشة ابراهيم، كاظم القلاف، محمد جابر، جعفر المؤمن ...
- «الكويت سنة 2000» (13 مايو 1967) على خشبة مسرح كيفان، تأليف سعد الفرج، إخراج حسين الصالح الدوسري، أدى فيها دور فوفو مع: علي البريكي، خالد النفيسي، عبد الحسين عبد الرضا، عبد المجيد قاسم، عائشة ابراهيم، سعد الفرج، جوهر سالم، فؤاد الشطي، محمد جابر، كاظم القلاف.
- «حط حيلهم بينهم» (12 نوفمبر 1968)، على خشبة مسرح كيفان، إعداد سعد الفرج، إخراج حسين الصالح الدوسري، أدى فيها دور أبو صيحة مع: عبد الحسين عبد الرضا، عبد المحسن الخلفان، خالد النفيسي، يوسف درويش، محمد جابر، عائشة ابراهيم، عبد المجيد قاسم، أحمد اسماعيل.
- «القاضي راضي» (24 فبراير 1970) على خشبة مسرح كيفان، إعداد محمد جابر، إخراج حسين الصالح الدوسري، أدى فيها دور مرزوق مع: عبد الحسين عبد الرضا، عائشة ابراهيم، مريم الصالح، كاظم القلاف، محمد جابر، عبد المجيد قاسم، جوهر سالم، يوسف درويش...
- «حط الطير... طار الطير» (15 مايو 1971) على خشبة مسرح كيفان، تأليف عبد الأمير التركي، إخراج حسين الصالح الحداد، أدى فيها دور أبو الطلايب مع: عبد الحسين عبد الرضا، جوهر سالم، عائشة ابراهيم، فؤاد الشطي، سعد الفرج، محمد جابر، مريم الصالح، علي البريكي...
- «مطلوب زوج حالاً» (15 ديسمبر 1971) على خشبة مسرح كيفان، تأليف أنور عبد الله، إعداد عبد الحسين عبد الرضا وسعد الفرج، أدى فيها دور الملا مع: كنعان حمد، سعاد حسين، جعفر المؤمن، سعد الفرج، غانم الصالح، حمد ناصر، عبد الحسين عبد الرضا، عائشة ابراهيم.
- «عيلة بو صعرورة» (24 مايو 1972) على خشبة مسرح كيفان، إعداد محمد جابر، إخراج عبد الأمير التركي، مع: عائشة ابراهيم، كنعان حمد، محمد جابر، جوهر سالم، سعاد حسين، عبد العزيز النمش، مريم الغضبان، عبد العزيز المسعود...
- «عالم نساء ورجال» (23 ديسمبر 1972) على خشبة مسرح كيفان، إعداد جعفر المؤمن، إخراج حسين الصالح، مع: كنعان حمد، عائشة ابراهيم، صالح حمد، عبد الحسين عبد الرضا، جوهر سالم، حمد ناصر...
- «إمبراطور يبحث عن وظيفة» (10 ديسمبر 1974) على خشبة مسرح كيفان، تأليف سمير سرحان، إعداد حسين الصالح الدوسري وإخراجه مع: فؤاد الشطي، كنعان حمد، مريم الغضبان، جوهر سالم، علي البريكي، حمد ناصر، أحمد الصالح...

مع المسرح الأهلي الحديث
- «علي جناح التبريزي وتابعه قفه» (1975)، تأليف الفريد الفرج، إخراج صقر الرشود، إنتاج المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، أدى فيها دور قفه وهو من أبرز الأدوار، مع: سعاد عبد الله، محمد المنصور، مريم الغضبان، أحمد الصالح، فيحان العربيد، جوهر سالم... وهي تجربة جديدة حيث اختيرت العناصر المشاركة من المسارح الأهلية الأربعة (العربي، الخليج، الشعبي، الكويتي)، في العام نفسه شاركت المسرحية في «مهرجان دمشق للفنون المسرحية» ونالت جائزة أفضل عرض مسرحي، من ثم جالت في تونس والمغرب والقاهرة.

مع المسرح الخاص
شارك غانم الصالح في عروض مسرحية ناجحة مع المنتج والمؤلف محمد الرشود، أبرزها: «أرض وقرض» (العمل المسرحي الأول)، «الكرة مدورة»، «لولاكي (2)»، «باي باي لندن» و{فرسان المناخ» مع عبد الحسين عبد الرضا، «العزوبية» مع الفنانة حياة الفهد.
له تجربة خاصة مع الثنائي سعد الفرج وعبد الأمير التركي في: «مضارب بني نفط»، «حرم سعادة الوزير»، «ممثل الشعب»، ومع الفنان عبد العزيز المسلم في: «البيت المسكون» و{بيت بوصالح» من إنتاج المسرح الجديد...

في التلفزيون
- أول تمثيلية شارك فيها كانت «إذا فات الفوت ما ينفع الصوت» (1961)، من ثم تتالت سلسلة أعماله من أبرزها: «القلب الكبير»، مسلسل «أمثال شعبية» تأليف الشاعر خالد سعود الزيد، تمثيلية «محكمة الفريج» مع عبد الحسين عبد الرضا، خالد النفيسي، عبد الوهاب سلطان، علي البريكي وآخرين.
- من أدواره المميزة، دور كامل الأوصاف في مسلسل «الغرباء».
- شارك في أكثر من عمل مع سعاد عبد الله وحياة الفهد من بينها: «خالتي قماشة» «خرج ولم يعد»، «عاد ولكن»، سهرة «الانحلاء» تأليف سعد الفرج ومريم الصالح، «عيال قريه»، «أبو الفلوس»، «الحاقد» مع علي البريكي، «حصاد العمر»، «قاصد خير» مع: عبد الحسين عبد الرضا، انتصار الشراح، مريم الصالح، داود حسين، «سفينة الأحلام» مع: داود حسين، أحمد الصالح، عبد الرحمن العقل، لطيفة المجرن، وإخراج عبد الرحمن حمد المسلم.
بعد التحرير كانت له مشاركات متميزة في مسلسلات عدة من أبرزها: «مرآة الزمان» (1993) مع: ابراهيم الحربي، باسمة حمادة، «زارع الشر» مع: عبد الامام عبد الله، جمال الردهان، باسمة حمادة، «يوميات متقاعد» (1995) مع: خليل اسماعيل، انتصار الشراح، مريم الغضبان، إخراج عبد الأمير مطر، «الطير والعاصفة» (1996) مع: حياة الفهد، عبد الرحمن العقل، داود حسين، باسمة حمادة، إخراج يوسف حموده، «العش الهادر» (1997)، «البيت الكبير» (1998) مع: خالد الحربي، سعاد علي، فرح علي، لطيفة المجرن (البحرين)، محمد قاسم، عبد الله اليامي، فؤاد بخش (السعودية).

في الإذاعة
له في مجال الاذاعة أعمال درامية منوعة وبرامج حوارية من أبرزها: «جسر المحبة» إخراج محمد حسن تم بثه خلال فترة الغزو العراقي على الكويت من إذاعة دبي في دولة الامارات العربية المتحدة.

من أقواله
- لا بد من أن يتحلى كل فنان بالأخلاق العالية إلى جانب دقة مواعيده واحترامه للغير ولزملائه.
- يحتاج الوصول إلى القمة إلى تضحيات، لكن تكمن الصعوبة في البقاء على القمة ومحاربة الأعداء والتوفيق من الله سبحانه وتعالى.
- حب الناس نعمة من نعم الله على الإنسان.
- الصحافة الفنية لها الفضل الكبير في الأخذ بيد الفنان، وهذا ما نلمسه في صفحاتها ومن خلال متابعة أخبار الفنان والمساهمة في انتشاره مع النقد الصادق الذي ينير طريقه.
- استطاع المسرح الخاص تنشيط الحركة المسرحية وجذب الناس إلى المسرح من جديد.
- أعطاني الفن حب الناس وساعدني على ممارسة هوايتي التي أعشقها، أعطاني الفن الموهبة لكي اقنع بها الناس، الفن له أكبر فضل عليّ.
- تفرغت للفن وقضيت فيه أكثر من نصف قرن، حفرت وإخواني الفنانين الصخور بأظافرنا لنشق لنا طريقاً وننقش للفن الكويتي اسماً ومكانة خالدة.
- استطعنا بالجهد والسهر والعرق أن نرسي قواعد الحركة الفنية في الكويت، تحملنا، عانينا، أفنينا زهرة شبابنا وصحتنا لنقدم الأفضل.
- يحزّ في نفوسنا كفنانين لهم باع طويل في هذا المجال ألا نجد التكريم الذي يتناسب مع تاريخنا.
- الفنان يرتقي مع الجمهور.


وانتقل الى رحمة ربه يوم الثلاثاء 19/10/2010
__________________
أقوى من الشّدة، أطول من المدة، احد من السين، أهدأ من السكون، أسرع من لمح العين،
انه المارد الخليجي العربي
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-10-2010, 01:34 PM
2ar 2ar غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 48
افتراضي

نسأل الله له الرحمة والغفران
ومن المقرر أن يصل جثمان الفنان غانم الصالح غدا الأربعاء للبلاد.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-10-2010, 01:47 PM
الجابرية الجابرية غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الدولة: الكويت
المشاركات: 7
افتراضي

الله يرحم فنان الكويت المتميز ويسكنة فسيح جناتة ويلهم اهله الصبر
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-10-2010, 04:03 PM
IE IE غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,656
افتراضي

الله يرحمه و بتغمده بواسع رحمته،،،
__________________
"وَتِـــلـْــكَ الأيّـَــامُ نُـــدَاوِلـــُهَـــا بـَـيـْـنَ الـــنَّـــاسِ"
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19-10-2010, 04:50 PM
الصورة الرمزية كويتي_مطيري
كويتي_مطيري كويتي_مطيري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الكويت - الروضه
المشاركات: 50
افتراضي

الفنان القدير غانم الصالح ينتمي لأسرة الغوينم الكريمه وهو شقيق اللواء مساعد الغوينم بوزارة الداخليه.


أبنائه

صلاح و بسّام و طلال الغوينم


رحم الله الفقيد رحمه واسعه وأسكنه فسيح جناته إنه سميع مجيب وخالص العزاء لأسرة الغوينم الكريمه .
__________________
الفخر والمجد لك ياوطنّا ... الله يكافيك شر المصايب
من طمع بك ياوطن ماتهنّا .. مايشوف إلّا البلا والطّلايب
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-10-2010, 05:02 PM
برشا
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الله يرحمه ويرحم اموات المسلمين اللهم امين
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-10-2010, 05:47 PM
الصورة الرمزية اصـيـله
اصـيـله اصـيـله غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 178
افتراضي

الله يرحمه رحمه واسعه ويغفر له ويتجاوز عنه يارب
__________________
قال يحي بن معاذ:
ليكن حظ المؤمن منك ثلاثة :
إن لم تنفعه فلا تضره ،وإن لم تفرحه فلا تغمه ، وإن لم تمدحه فلا تذمه.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-10-2010, 06:41 PM
الصورة الرمزية الطواش
الطواش الطواش غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 15
افتراضي

رحم الله فقيد الكويت الذي امتعنا بأعماله الرائعة على مدى سنين طويله

اسأل المولى عز وجل ان يلهم اهله وذويه الصبر والسلوان
وللفقيد الثبات وحسن المثوى

هذه آخر صورة تم التقاطها له لحظة وصول الشيخ جابر المبارك الصباح لزيارته في المستشفى في لندن
قبل وفاته.
http://www.alanba.com.kw/AbsoluteNMN...616-new200.jpg
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 19-10-2010, 11:15 PM
الأصيلة الأصيلة غير متواجد حالياً
عضو مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: Kuwait
المشاركات: 231
افتراضي

الله يرحمه ويغمد روحه الجنه ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان
اللهم اغفر له وارحمه اللهم تجاوز عنه واجعل قبره روضه من رياض الجنه
اللهم اسكنه فسيح جناتك برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهم آميــــن يارب العالمـــين ...
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 19-10-2010, 11:39 PM
الأصيلة الأصيلة غير متواجد حالياً
عضو مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: Kuwait
المشاركات: 231
افتراضي

غانم الصالح: إنسان وفنان ترجل وترك غصة في القلوب



فقدته الساحات الفنية الكويتية والخليجية والعربية وبكاه المحبون والأصدقاء

عبدالحسين عبدالرضا: رحل رفيق العمر ورمز الفن الخليجي

سعاد عبدالله: كان فنانا أصيلا ومبدعا تميز عن أبناء جيله

ابراهيم الصلال: كان فنانا كبيرا له بصمة مميزة

منصور المنصور: أستاذ ومدرسة ومشجع كبير للشباب

محمد جابر: فقدت أخا وصديقا ورفيق درب

دعيج الخليفة: أب روحي ورمز من رموز الحركة الفنية العربية

محمد المنصور: مثال للفنان المبدع والموهوب والملتزم

هيفاء عادل: كان إنسانا راقيا ومبدعا وتعلمت منه الكثير

محمد المنيع: فنان غني عن التعريف وتجمعني معه صداقة عميقة

عبدالرحمن العقل: كان إنسانا ذا قلب كبير

داود حسين: لن أنساه ما حييت وله فضل كبير عليَّ




كتب ياسر العيلة ويحيى عبدالرحيم وفيصل العلي وغادة عبدالمنعم وعبدالله الطراروة وفاطمة اليتيم:

فقدت الساحة الفنية الكويتية والعربية والخليجية انسانا كبيرا ومبدعا هو الفنان «غانم الصالح» صباح أمس الذي الذي وافته المنية في احد مستشفيات لندن اثناء تلقيه العلاج من مرض عضال بعد مسيرة فنية طويلة زاخرة بالعطاء الفني كواحد من رواد الحركة الفنية في الكويت والخليج والوطن العربي من خلال اعماله المحفورة في ذاكرة الجمهور، وقدرته الكبيرة على تجسيد مختلف الادوار والشخصيات الفنية وكان بحق «جوكر» الساحة الفنية لما له من قدرة فائقة على تلبس أي «كاركتر» يعرض عليه سواء كان كوميديا او تراجيديا بانسيابية كبيرة تعكس مدى ثقافته ووعيه بابعاد ما يجسده من شخصيات فنية، لاسيما وانه عاصر رواد الحركة الفنية وشهد نجاحات الدراما الكويتية على الصعد كافة من الاذاعة والتلفزيون والمسرح وكذلك في مجال السينما واستطاع ان يغزل مع كبار الحركة الفنية منظومة كبيرة من الابداع وصلت اصداؤها الى الوطن العربي كله من خليجه الى محيطه.. غانم الصالح رحل بجسده لكن روحه وفنه باقيان في وجدان الجمهور الخليجي والعربي من خلال تاريخه الفني الطويل الحافل بالعطاء.
وخلال هذه السطور التقت «الوطن» بنخبة من اهل الفن في الكويت ومن معاصري الفقيد الكبير ليسطروا معنا بدموعهم وداعا للراحل الكبير:

رحل رفيق الدرب

النجم الكبير عبدالحسين عبدالرضا المتواجد حاليا في القاهرة اعرب عن حزنه الشديد لرحيل رفيق دربه النجم الراحل غانم الصالح، مؤكدا ان الساحة الفنية الكويتية والعربية فقدت رمزا كبيرا من رموز الفن الخليجي، مؤكدا ان الفقيد فنان لا يمكن تعويضه وان الراحل شاركه الكثير من الاعمال الناجحة منها مسرحيات صقر قريش ومحكمة الفريج وباي باي لندن والكويت سنة 2000 وفرسان المناخ ومن المسلسلات زمن الاسكافي والاقدار وقاصد خير وتوجه بالدعاء الى الله سبحانه ان يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان.

كان فناناً أصيلاً

وقالت الفنانة سعاد عبدالله رحم الله «ابو صلاح» فلقد كان فنانا اصيلا ومبدعا تميز عن بقية جيله كما انه احد رموز الحركة الفنية والمسرحية في الكويت ولديه العديد من الاعمال الفنية المسرحية والتلفزيونية الخالدة في ذاكرة الفن الكويتي.

مسالم وملتزم

النجمة الكبيرة حياة الفهد التي شاركت النجم الراحل في الكثير من الاعمال الناجحة قالت: وهي في حالة انهيار ولم تتوقف عن البكاء كل الكلام ما يوفي ابو صلاح والحمدلله وهذا امر الله غانم الانسان كان خلوقاً جدا والكل يعرفه ما له مشاكل مع احد ومسالم يحب الخير للجميع وعمره ما حسد انسانا واما غانم الفنان كان وايد خلوقا ووايد ملتزما ومطيعا ومريحا في الاستوديو مؤكدة بان الراحل لم يعترض يوما ما على شيء في التصوير وعندما تكون لديه وجهة نظر كان يتحدث بهدوء مع الكاتب والمنتج واضافت قائلة بان كل شيء في الفنان الراحل كان جميلا الله يغفر له واللهم لا اعتراض.

خسارة كبيرة للفن

وقال الفنان ابراهيم الصلال لقد فوجئنا بخبر وفاة الفنان غانم الصالح والموت حق علينا ولا نملك الا ان نقول {انا لله وانا اليه راجعون} وندعو الى اهله بالصبر والسلوان.
واضاف ان وفاة الفنان غانم الصالح خسارة كبيرة للفن الكويتي فقد كان فناناً كبيرا له بصمة مميزة خلدها عبر العديد من الاعمال الفنية المسرحية والدرامية.
وبين انه زامل الفنان غانم الصالح في العديد من الاعمال الفنية فكان مثالا للفنان الملتزم اضافة الى انه فنان مبدع في الاداء والتميز يرحمه الله.

أستاذ ومدرسة

وقال الفنان منصور المنصور ان غانم الصالح فنان رائع الاخلاق وصديق الكل وليس له عداوات بالاضافة الى انه اخ وغال على قلبي ان المغفور له «بوصلاح» له مكانة فنية وهو استاذ ومدرسة للفن بأكمله فهو الاب والمشجع الكبير للشباب الموهوبين فنيا كما انه كان لا يبخل على اي فنان بالنصيحة والمساعدة.
ودعا لفقيد الساحة الفنية الرحمة والمغفرة متمنيا من الله تعالى ان يجعل مثواه الجنة ويجعله من الصالحين.

فقدت أخاً وصديقاً

ويكمل صديقه ورفيق دربه الفنان محمد جابر الملقب بـ«العيدروسي» فقال لقد فقدت اخا وصديقا صدوقا وزميلا عزيزا فهو فنان قريب من قلبي وكنا دائما معا في كل المناسبات وقد تشرفت وعملت معه في العديد من الاعمال المسرحية والتلفزيونية فكان ممثلا ملتزما اضافة الى انه ممثل مبدع يمتلك موهبة فذة في الاداء، ولقد تابعت مراحل مرضه الى ان توفاه الله يرحمه الله.

الأب الروحي

الشاعر الشيخ دعيج الخليفة الصباح قال: «فقدنا اليوم رمزاً من رموز الحركة الفنية الكبيرة في الوطن العربي والخليجي، والكويت خاصة.
ولي الشرف ان أكون عملت معه في أكثر من 6 مسلسلات، وأكثر من ستة اعمال مسرحية.
فالفنان غانم الصالح هو الأب الروحي للفنانين الشباب، وان غاب عن سماء الفن جسداً فسيظل باقياً روحاً وعطاء لا ينضب، ورحمك الله يا أبا صلاح.

مثال للفنان الملتزم

ويرى فيه الفنان محمد المنصور مثالا للفنان الملتزم والابداع بنفس الوقت وهو قدوة يحتذي به الفنانون الشباب لما يمتلك من موهبة في التمثيل والاقناع في الأداء ولقد عملنا معا في أكثر من عمل فني وهو صديق ورفيق درب.

كان انساناً راقياً

وقالت الفنانة هيفاء عادل لقد كان يرحمه الله انسانا راقيا قبل ان يكون فنانا مبدعا ولقد تعلمت منه الكثير في حياتي الشخصية وفي حياتي الفنية ورحيله عنا خسارة انسانية وفنية كبيرة لنا جميعا.

فنان غني عن التعريف

وقال الفنان محمد المنيع «انا لله وانا اليه راجعون» فالموت حق علينا وكلنا اليه سائرون ولكن بقدرة الله وعلينا كمؤمنين ان نتقبل ذلك وان كان يحزننا فراق من يرحل عن الدنيا خاصة ان كان شخصا عزيزا مثل المرحوم باذنه تعالى الفنان غانم الصالح فهو فنان غني عن التعريف وله الكثير من الأعمال الفنية الناجحة اضافة الى أنني عملت معه في أكثر من عمل فني، وتجمعني صداقة عميقة معه كما كنا نجلس كثيرا بمعية الفنان محمد جابر وكثيرا ما نتحدث عن الفن ورسالته ومكانته في الأمم المتحضرة وكان حسن المعشر دمث الخلق يرحمه الله.

إنسان ذو قلب كبير

وقال الفنان عبدالرحمن العقل ماذا بوسعي القول عن فنان بحجم وبمكانة غانم الصالح فهو فنان كبير أعطى الكثير من اجل رفعة بلده فنيا كما ساعد الكثير من الفنانين وعمل على تشجيعهم اضافة الى انه «انسان ذو قلب ابيض» وتلك حالة نادرة ان تجدها في عصرنا الحالي كما انه انسان ملتزم بدينه وبعمله وبمواقفه مع الآخرين يرحمه الله.

لن أنساه ما حييت

وقال الفنان داود حسين رحم الله الفنان غانم الصالح فقد كان أخا وصديقا عزيزا لم انس أفضاله ما حييت فعندما كنت في بداياتي ومنحني الفنان عبد الحسين عبد الرضا الفرصة للعمل في مسرحية «باي باي لندن» فقد استفدت منه كثيرا اذ كان كثيرا ما يوجه لي النصيحة ممزوجة بالتشجيع وكنا نجلس مع «بوعدنان» لمشاهدة بعض الأعمال المسرحية كما عرف انه فنان ملتزم دينيا فكان دائما يدعو الى ايقاف التصوير من اجل الصلاة وهذا ما رأيته في مسلسل «زارع الشر».


الأب الروحي

الشاعر الشيخ دعيج الخليفة الصباح قال: «فقدنا اليوم رمزاً من رموز الحركة الفنية الكبيرة في الوطن العربي والخليجي، والكويت خاصة.
ولي الشرف ان أكون عملت معه في أكثر من 6 مسلسلات، وأكثر من ستة اعمال مسرحية.
فالفنان غانم الصالح هو الأب الروحي للفنانين الشباب، وان غاب عن سماء الفن جسداً فسيظل باقياً روحاً وعطاء لا ينضب، ورحمك الله يا أبا صلاح.

مثال للفنان الملتزم

ويرى فيه الفنان محمد المنصور مثالا للفنان الملتزم والابداع بنفس الوقت وهو قدوة يحتذي به الفنانون الشباب لما يمتلك من موهبة في التمثيل والاقناع في الأداء ولقد عملنا معا في أكثر من عمل فني وهو صديق ورفيق درب.

كان انساناً راقياً

وقالت الفنانة هيفاء عادل لقد كان يرحمه الله انسانا راقيا قبل ان يكون فنانا مبدعا ولقد تعلمت منه الكثير في حياتي الشخصية وفي حياتي الفنية ورحيله عنا خسارة انسانية وفنية كبيرة لنا جميعا.

فنان غني عن التعريف

وقال الفنان محمد المنيع «انا لله وانا اليه راجعون» فالموت حق علينا وكلنا اليه سائرون ولكن بقدرة الله وعلينا كمؤمنين ان نتقبل ذلك وان كان يحزننا فراق من يرحل عن الدنيا خاصة ان كان شخصا عزيزا مثل المرحوم باذنه تعالى الفنان غانم الصالح فهو فنان غني عن التعريف وله الكثير من الأعمال الفنية الناجحة اضافة الى أنني عملت معه في أكثر من عمل فني، وتجمعني صداقة عميقة معه كما كنا نجلس كثيرا بمعية الفنان محمد جابر وكثيرا ما نتحدث عن الفن ورسالته ومكانته في الأمم المتحضرة وكان حسن المعشر دمث الخلق يرحمه الله.

إنسان ذو قلب كبير

وقال الفنان عبدالرحمن العقل ماذا بوسعي القول عن فنان بحجم وبمكانة غانم الصالح فهو فنان كبير أعطى الكثير من اجل رفعة بلده فنيا كما ساعد الكثير من الفنانين وعمل على تشجيعهم اضافة الى انه «انسان ذو قلب ابيض» وتلك حالة نادرة ان تجدها في عصرنا الحالي كما انه انسان ملتزم بدينه وبعمله وبمواقفه مع الآخرين يرحمه الله.

لن أنساه ما حييت

وقال الفنان داود حسين رحم الله الفنان غانم الصالح فقد كان أخا وصديقا عزيزا لم انس أفضاله ما حييت فعندما كنت في بداياتي ومنحني الفنان عبد الحسين عبد الرضا الفرصة للعمل في مسرحية «باي باي لندن» فقد استفدت منه كثيرا اذ كان كثيرا ما يوجه لي النصيحة ممزوجة بالتشجيع وكنا نجلس مع «بوعدنان» لمشاهدة بعض الأعمال المسرحية كما عرف انه فنان ملتزم دينيا فكان دائما يدعو الى ايقاف التصوير من اجل الصلاة وهذا ما رأيته في مسلسل «زارع الشر».

فنان مبدع ومتميز

وقال الفنان طارق العلي ان الراحل يعتبر من الاسماء الكبيرة في الفن الكويتي وهرماً من اهراماتها، فقد ابدع وتميز في كل ادواره سواء في الخير أو الشر أو رجل البوليس ففي كل دور جسده كان يضع لنفسه بصمة، فقد كان رحمه الله أبا لكل الشباب يساعدهم ويأخذ بأيديهم وينصحهم لأنه كان ملما بالكثير من الامور وقد كان حريصا جدا على الصلاة في وقتها وحتى على صعيد تربيته لأولاده فقد قام بتربيتهم تربية صالحة وتعليمهم على اعلى مستوى.
ومن الامور الطريفة التي كان يقوم بها رحمه الله ان لديه حقيبة صغيرة لا تفارقه يضع فيها الادوية و«الحلوى» ويقوم بتوزيع «الحلاو» علينا رحمه الله وغفر له واسكنه فسيح جناته وألهم اهله الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

كان بمنزلة والدي

كما اشار جمال الردهان إلى مدى حزنه عند سماع الخبر حيث انه لايزال غير مصدق ويتمنى ان يكون الخبر مجرد اشاعة.
واضاف ان المغفور له «بو صلاح» كان بمنزلة والده، مشيرا الى انه عاجز عن الكلام عن الفنان المخضرم غانم الصالح الذي يشبه والده والذي لم يره قط عدوا لأحد فقد نشر الطيبة والخير في كل مكان يوجد فيه، كما انه يعتبر الصالح قدوة له.
واختتم الردهان حديثه قائلا: إنا لله وإنا إليه راجعون.
اللهم ارحم والدي غانم الصالح واسكنه فسيح جناتك.

انموذج للفنان الملتزم

وترى فيه الفنانة هدى حسين الانموذج للفنان الملتزم الشامل فهو قدوة لكل فنان وبالنسبة لي فانه استاذي ومعلمي وهو معروف بأخلاقه ويحترم الجميع فلا يفرق بين كبير وصغير، اما كفنان فهو معروف بأعماله الرائعة التي تعكس ابداعاته.

كان قريبا إلى قلبي

وقال ابرهيم الحربي انه مصدوم بهذا الخبر حيث عجز لسانه عن الكلام وأحس ان قلبه لا ينبض، مضيفا ان الفنان غانم الصالح رحمه الله كان بمنزلة الأخ الروحي له وقريبا الى قلبه جدا حيث كان يعيش لحظة بلحظة معه وبجانبه كأنه فرد من اسرته واكتفى الحربي بهذه الكلمات حيث انه مصدوم ولا يستطيع الكلام اكثر وبنهاية حديثه طلب له الرحمة والمغفرة.

الفن فقد أحد أعمدته

ومن دولة قطر تحدث الفنان غانم السليطي وقال لقد فقد الوسط الفني الخليجي بوفاة الفنان غانم الصالح احد اعمدته ولكن تلك مشيئة القدر فقدر الله وما شاء فعل ونقدم العزاء لاهله ولاصدقائه الفنانين في الكويت والخليج العربي فقد كان فنانا كبيرا وقدم اعمالا فنية تركت بصمة كبيرة في الفن الكويتي والخليجي.

بصمة مميزة

الفنان عبد الامام عبدالله: في بداية حديثنا تفاجأ الفنان عبد الامام بصدمة الخبر، حيث انه يتواجد في القاهرة، ولم يستطع ان يتمالك انفاسه ليتحدث عن رفيق الدرب حيث قال: «ما اقول سوى ان الوسط الفني والخليجي فقد احد عمالقة الفن الخليجي، ففقدنا الانسان قبل الفنان العذب الخلق فهو لن يرحل بل باق بيننا بثروة وبصمة فنية مميزة، وان كانت هناك العديد من الاعمال التي جمعت فيما بيننا سواء كانت مسرحية أو تلفزيونية فجمعنا مسلسل «الغرباء» ومسرحية «فرسان المناخ» ويبقى امر الله ليرحل غانم الصالح عن محبيه تاركا فنه الراقي، فعزائي لكل من احبه من اسرته وجمهوره وزملاء الدرب.

مشاركة عمري

وقال الفنان عبدالعزيز المسلم: {إنا لله وإنا إليه راجعون} لقد عشت عمري كله مع الفنان غانم الصالح فهو رجل مسلم ومصل، ويؤمن بما اعطاه الله، ولا نملك سوى الدعاء له بالرحمة والمغفرة، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله ومحبيه الصبر.
وان كانت هناك العديد من الاعمال التي جمعتنا سويا مثل مسرحية «البيت المسكون»، و«خيران رايح جاي»، و«فريج صويلح»، و«عتيج الصوف»، وكان من المقرر ان يتم التعاون بيننا مجددا ليكون بطل العمل الجديد «الثمن» ولكن شاءت الاقدار ان يتوقف العمل حاليا.

أب حنون

وقال حسن البلام انه تفاجأ بخبر وفاة الفنان غانم الصالح و«ان الموت حق على الكل» وانه عن صدق لا يعرف كيف يبدأ حيث انه كان يعتبر الصالح أبا ورجلا مسالما لم يعاد أحد وخيره منتشر بين الجميع وهذا بالاضافة الى تواصله مع الفنانين وكرمه بالنصائح سواء للكبار أو الشباب ووفاته خسارة كبيرة للفن الكويتي، فقد كان فنانا وبصمته واضحة عبر العديد من الاعمال الدرامية والفنية.
واخيرا تمنى البلام لـ «بو صلاح» الرحمة والمغفرة وان يسكنه الله فسيح جناته.

علم من أعلام الفن

وعلى الصعيد نفسه، قالت باسمة حمادة {إنا لله وإنا إليه راجعون} الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته والموت حق علينا جميعا.
واضافت حمادة ان الفنان «بوصلاح» هو الأخ والأب والصديق الحنون والانسان الطيب ذو اللسان الرطب بذكر الله والكلمة الطيبة وهو الانسان الراقي بالتعامل ذو الاخلاق الراقية والحميدة، الفنان ذو السمعة الطيبة.
وبنهاية حديثها دعت باسمة حمادة ربها أن يرحم الفنان غانم الصالح ويثبته عند السؤال ويصبر قلب أهله، مشيرة إلى أنها مهما تكلمت وتحدثت عنه لن تفيه ما يستحق فهو علم من أعلام الفن الذي فقدته الساحة الفنية.

أب وأخ

وقالت الفنانة عبير الجندي: «نشعر بالحزن لفقداننا لفنان كبير هو بمثابة المبدع، وهو الآن في دار الحق ونسأل له الثبات عند السؤال، وعن نفسي فقد تعلمت على يديه أشياء كثيرة، وأتذكر أن أول عمل لي معه كان في مسرحية «دكتور صنهات» منذ 25 عاماً، وآخر عمل جمعني به كان ذلك في مسلسل «اخوان مريم»، وخلال الأعمال الكثيرة التي جمعتني به تعلمت منه الالتزام الفني في الحضور إلى «اللوكيشن» وحفظ دوره الفني واحترام الآخرين، وفي الوقت نفسه فقد كان يتميز بروح المرح، وكان دائماً يحمل معه حقيبة صغيرة يضع فيها الحلويات والمكسرات ودهن العود.
وأضافت قائلة: كما لا أنسى صوته الحلو عندما كان يدعو بإحساس عميق بالدعاء الذي يعقب كل أذان، فقد كان يقوله بصوت عذب للغاية.

عزاء إماراتي

وتبعه اتصال الفنان الإماراتي إبراهيم جمعة الذي قال لقد فجع الوسط الفني الإماراتي بوفاة الفنان غانم الصالح الذي يعد علامة فارقة في تاريخ ومسيرة الحركة الفنية الكويتية والخليجية فهو كممثل «جوكر» قدم شتى ألوان الشخصيات بأبعادها الإنسانية فكان مبدعاً في كل ما قدم، إضافة إلى أنه إنسان راق وكلما التقينا به بالإمارات أو بالكويت يسحرنا بدماثة خلقه وطيب قلبه، يرحمه الله.


================


السيرة الذاتية


غانم الصالح الغوينم او «بوصلاح» كما يحب ان يطلقوا عليه ولد في سوق الحمام سنة 1943 وسط عائلة تتكون من سبعة افراد «الاب والام وثلاثة اولاد وبنتين» وكان ابوه يعمل في البحر أيام الغوص ويسافر حتى بدأ يترك البحر ويهتم بالتجارة، عاش غانم الصالح خلال هذه الفترة طفلا هادئا رزينا ولم يكن طفلا مدللا، ايضا لا يتذكر اانه عاش فترة المراهقة كما يجب، لم يشعر بها وقتها بسبب قسوة الحياة حينذاك، كانت ألعابهم بسيطة وأحلامهم بسيطة وليست معقدة كما هو الحال حاليا، عندما كان طالبا في مدرسة حولي المتوسطة، انضم لفريق الكشافة وفرقة التمثيل والاذاعة وبدأ يعي موهبته خاصة اثناء المرحلة الثانوية عندما انتهج التمثيل واحب الفن لابراز موهبته الكامنة داخله وكان مثل هذا النشاط مازال في طوره المدرسي حتي عام 1952، ثم انشئت دائرة الشؤون والعمل والمسرح العربي عام 1961 تحت اشراف الاستاذ زكي طليمات وكانت أول مسرحية تم تقديمها من خلال هذا المسرح هي «صقر قريش» من تأليف وخراج طليمات التي عرضت في ثانوية الشويخ القديمة ثم جاء عام 1964 واصبح المسرح العربي ضمن المسارح الاهلية وكانت باكورة انتاجه بعد انفصاله عن الدولة هي مسرحية «عشت وشفت» تأليف سعد الفرج واخراج حسين الصالح وبطولة غانم الصالح وخالد النفيسي وعائشة ابراهيم ويوسف الشراح ومريم عبدالرزاق.
من المناصب التي تقلدها غانم الصالح في المسرح العربي الاشراف الفني والاداري ومنذ بداية عام 64 كان عضوا اساسيا في مجلس ادارة المسرح حتى وصل الى منصب نائب رئيس مجلس الادارة وكان الرئيس في ذلك الوقت هو الفنان «حسين الصالح»، غانم الصالح يتذكر من رفقاء دربه حتى الآن صحبة الخطوات الاولى في طريق الفن وهم: عبدالحسين عبدالرضا وسعد الفرج وحسين الصالح وعلي البريكي وجعفر المؤمن ومحمد جابر وخالد النفيسي ومريم الغضبان وبالطبع الذي يجمع كل هذه الاسماء هو «المسرح العربي».
أول اجر تقاضاه الصالح كان سبعة دنانير عن مسلسل تلفزيوني بعنوان «استار ثوني وانا حي» كان حلمه ان يصبح طبيبا للاطفال ولكن كما يقول ليس كل ما يتمناه المرء يدركه.
غانم الصالح كتلة من الكوميديا وقنبلة ضحك موقوتة، استطاع خلال 40 عاما هي عمر مشواره الفني ان يتربع في وجدان الجمهور الكويتي والخليجي والعربي، تتلمذ على يد زكي طليمات وعاصر جيل العمالقة، نتذكر من اعماله المسرحية «علي جناح التبريزي» تأليف ألفريد فرج واخراج صقر الرشود وجسد فيها شخصية «قفة» التي حددت ملامح شخصيته الكوميدية خلال مشواره الفني، و«باي باي لندن» و«فرسان المناخ» و«اغنم زمانك» و«عشت وشفت» و«مطلوب زوج حالا» و«خيران رايح جاي» و«البيت المسكون» و«قصر الرعب» و«هاللو دوللي» و«عائلة بوصعرورة» وغيرها من الاعمال، ومن اعماله الاذاعية برنامج «نافذة على التاريخ» ومسلسل «اليتيم» وفي التلفزيون قدم «الناس اجناس» و«الطير والعاصفة» و«وجها لوجه» و«قاصد خير» و سفينة الاحلام» و«زمن الاسكافي» و«سابع جارد» و«الموذي» و«الدردور».
وكانت اخر اعمال الفقيد اعمال عرضت في شهر رمضان الماضي وهي اخوان مريم وليلة عيد وايام الفرج والمنقسي.
وحصل الفقيد غانم الصالح على الكثير من الجوائز وشهادات التقدير من جهات رسمية وشخصية وصحافية منها شهادة اعلام من محطة لندن عام 1969 ودرع من المسرح العربي عام 1980 ودرع المبدعين عام 2003 وشهادة تقدير من مهرجان القاهرة السادس وشهادة تقدير من مهرجان الخليج التاسع للانتاج الإذاعي والتلفزيوني وشهادة تقدير من قناة سما دبي وتلفزيون دبي عام 2008.
رحم الله أبوصلاح واسكنه فسيح جناته وألهم أهله الصبر والسلوان {إنا لله وإنا إليه راجعون).


=============


اذكروا محاسن موتاكم

حرص الشيخ صالح النهام على المشاركة في تأبين الفنان الراحل انطلاقا من مقولة «اذكروا محاسن موتاكم»، قائلا: ان الفنان غانم الصالح كان «يستفتيني» دائما في امور الدين المتعلقة بالصلاة والزكاة وقيام الليل والامور المتعلقة بمختلف القضايا الشرعية، مشيرا الى انه كان عنده خوف شديد من رب العالمين وكان حريصا كل الحرص على الاستشارة في كل ما هو حلال او حرام.
واشار النهام الى ان الراحل كان حريصا على الاتصال به اثناء وجوده في دولة الامارات حيث اجرى هناك عملية جراحية في ركبته حيث كان حريصا على السؤال عن جمع وقصر الصلاة والتيمم اثناء مرضه، واضاف النهام ان الراحل كان صاحب دين يحب الخير.


===============


اتصل مجموعة من الفنانين من دول مجلس التعاون الخليجي لمشاركة العزاء بوفاة الفنان غانم الصالح وهم غانم السليطي من قطر وابراهيم جمعة وحبيب غلوم ومريم سلطان من دولة الامارات العربية المتحدة.

عرف عن الفنان دماثة الخلق والالتزام الديني، وكان يوقف التصوير من أجل الصلاة.

له فيلم تلفزيوني بعنوان «الفخ» من بطولته وتأليف الدكتور خالد الشايجي واخراج عبدالرحمن المسلم.

أطلق عليه لقب «الجوكر» وذلك لقدرته على تجسيد جميع أنواع الأدوار الكوميدية والتراجيدية.

كان ضمن الفنانين الذين درسوا على يد زكي طليمات وشارك معهم في مسرحية «صقر قريش» وكان من مؤسسي فرقة المسرح العربي.

قدم العديد من الأعمال المسرحية الخالدة منها مسرحية «باي باي لندن» و«بيت بو صالح»وهي من تأليفه وبطولته وانتاجه ومسرحية «فرسان المناخ» و«ممثل الشعب» و«البيت المسكون» وكذلك مسرحية «علي جناح التبريزي» في عام 1975م من اخراج صقر الرشود اضافة الى بعض المسلسلات مثل دور البدوي في «محكمة الفريج» و«خرج ولم يعد» و«خالتي قماشة» و«رقية وسبيكة» و«الخراز» و«اخوان مريم».

يعتبر دوره «كامل الأوصاف» في مسلسل «الغرباء» الذي عرض في شهر رمضان لعام 1984م من افضل الادوار التي قدمها في مسيرته الفنية التي امتدت لاكثر من نصف قرن.


=================


من أقواله

< الشخصية الصارمة لي في التربية من الموروث الاجتماعي القديم.
< لا اشاهد مسلسلاتي لكنني استمع الى كلام وآراء الناس والنقاد.
< انسى الدور الذي اجسده بمجرد خروجي من اللوكيشن ولا اتعايش معه الا ضمن اطار العمل.
< يسعدني عرض المسلسلات القديمة عبر الفضائيات ليتابعها الجيل الجديد.
< افضل الأعمال الكوميدية فهي مراحل في حياتي كانت فيها قفزات النجاح من «باي باي لندن» وصولا الى «ازعاج».
< دموعي عزيزة علي وليست سهلة ولكنها عندما تكون من القلب تكون غزيرة فبكيت في حياتي ثلاث مرات في وفاة والدي، ووفاة والدتي وعند غزو الكويت.
< لن اتوقف عن عملي الفني لطالما اعطاني الله الصحة.
< اسمع اذاعة القرآن الكريم فقط، والطرب ذهب مع اهله ولم اعد اسمعه.
< احلم بالامن والامان في بلدي والباب الذي يأتي منه الريح «اسده واستريح».
< الفضائيات سحبت البساط من تحت اقدام المسرح.


===============


من يعوض غانم الصالح..؟!


حسن علي كرم

هناك فنانون إذا غابوا عن الساحة الفنية كان من الصعب أن يأتي فنان آخر فيملأ ذلك الفراغ الذي تركه ذلك الفنان..
في الساحة الفنية الكويتية رحل الفنان عبدالعزيز المسعود قبل أن يناهز الثلاثين عاماًَ. والى هذه اللحظة أي بعد ثلاثين عاماً لم نجد من يسد الفراغ الذي تركه المسعود برحيله..!!
غانم الصالح الذي رحل عن دنيانا الفانية أمس برحيله ينطبق عليه ما ينطبق على الراحل المسعود، فهو فنان لا يعوض. لقد وجد تطابق كثير بين الراحلين المسعود والصالح ولكن لم يكن أحدهما يحل مكان الآخر، فالاثنان المسعود والصالح كانا فنانين مقتدرين وفنانين أجادا تقمص كل الأدوار بفطرية شديدة وديناميكية عالية ونادرة..
ربما كثيرون من الجيل الراهن لم يعايشوا عبدالعزيز المسعود، لكنهم عايشوا غانم الصالح. وكلنا يذكر لهذا الفنان أدواره الجميلة سواء في الكوميديا أو التراجيديا. فمن لا يذكر دوره في شخصية البدوي السادج في «محكمة الفريج» ودوره في المسرحية التاريخية الخالدة «عشت وشفت» وأدواره المتعددة في مسرحية «فرسان المناخ» وفي الأعمال الدرامية والمسلسلات وتقاسمه البطولة مع القديرة سعاد عبدالله في السهرة التلفزيونية «الاحتقار»، ومسرحية «قاصد الخير» مع القديرين عبدالحسين عبدالرضا وحياة الفهد، وغير ذلك من الأعمال الناجحة التي إن نسيت فلن ينسى غانم الصالح..
إنه برحيل غانم الصالح تكون الساحة الفنية الكويتية قد فقدت فناناً قديراً من الصعب أن يأتي فنان آخر ليملأ مكانه..
لقد كان غانم الصالح تعويضاً عن رحيل عبدالعزيز المسعود، فمن يعوض.. برحيل هذا الفنان القدير…؟!!.

الوطن 20/10/2010
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آل الصالح في الكويت ونجد حمد عبدالعزيز الصالح - فرحان الفرحان 11/7/2003 IE التاريــخ الإجتماعي 1 06-10-2010 12:33 AM
الصالح " العبد الله " أبوفارس111 المرقاب 1 29-05-2010 04:25 PM
غانم الصالح الوطني القسم العام 7 02-02-2010 02:00 AM
عميد عائله الدبوس فارس بن غانم الدبوس رحمه الله عليه معربه الجدين الصور والأفلام الوثائقية التاريخية 3 06-01-2010 11:31 AM


الساعة الآن 05:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2020
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت