راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية
  #1  
قديم 01-03-2012, 02:43 AM
الايكاروسي الايكاروسي غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 193
افتراضي استفسار

هل هناك كتب و مؤلفات تطرقت الى الطاعون الذي حدث في الكويت عام 1831 بتعمق و اسهاب ؟

اذا وجد اتمنى ان تدلونا عليها .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-03-2012, 02:38 AM
الصورة الرمزية AHMAD
AHMAD AHMAD غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 2,660
افتراضي

على ذاكرتي المتواضعه .. لم يمر علي أي كتاب يتناول تلك الحقبة بالتفصيل والإسهاب ..
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-03-2012, 12:42 AM
فالح الغضوري فالح الغضوري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 40
افتراضي

دراسة تاريخية لأحمد البشر تكشف هول الفاجعة في ترك جثث الموتى سنة الطاعون حدثت عام 1831م وأفنت آلاف الأرواح بالكويت
إن في تاريخ الكويت الكثير من الدراسات والبحوث والمؤلفات التي تناولت جوانبه المختلفة، ونجد ان اغلبيتها ركزت على الجانب السياسي للكويت متناولين تاريخ تأسيس الامارة واخبار الحكام الاوائل ومعاركهم القديمة.

ولكن يوجد للكويت تواريخ متنوعة وحافلة بالأحداث الجديرة بالتوثيق والكتابة، ومنها تاريخ الوضع الصحي والامراض والأوبئة التي تعرضت لها الكويت في الزمن الماضي وهي قليلة في هذا الحقل ولعل ابرز من كتب في هذا المجال الهام هو الاستاذ الباحث احمد البشر الرومي رحمه الله في دراسته القيمة عن مرض الطاعون القاتل والذي انتشر في الكويت عام 1831م، وهذه الحادثة لها اهميتها الكبرى في تاريخ الكويت لقضائها على الآلاف من الكويتيين، وقد تناول البشر هذه الحادثة بشيء من التفصيل والقراءة بأسلوب الباحث المحقق، لنتعرف عزيزي القارئ على سنة الطاعون عبر عرضنا لدراسة (من تاريخ الأوبئة في الكويت وجاراتها) للاستاذ احمد البشر رحمه الله.


كتابات الأستاذ أحمد البشر
يعد الأستاذ احمد البشرالرومي من ابرز رجال الفكر والثقافة في القرن الماضي بدولة الكويت، حيث ولد في عام 1905م ودرس في المدرسة المباركية ثم عمل مدرسا في المدرسة الشرقية ثم موظفا في الجمارك وترقى الى ان اصبح وكيلا مساعدا بوزارة المالية، وله اهتمامات واسعة بالفولكلور الشعبي، واصدرالعديد من المؤلفات الادبية القيمة كان ابرزها كتابه (الأمثال الكويتية المقارنة) الذي صدر في أربعة أجزاء لتحتوي على الفين ومائتين وثلاثة وتسعين مثلا كويتيا وتوفي البشر بتاريخ 6/1/1982م تاركا وراءه كتابات أدبية وتاريخية هامة وثق خلالها صفحات منسية من تاريخ الكويت العريق.


الوضع الصحي في تاريخ الكويت
كانت الأحوال الصحية في الكويت جيدة بالرغم من بساطة الأساليب الطبية المستخدمة في علاج المرضى لكون البيئة نظيفة وخالية من القاذروات ومخلفات الناس في الطرق والسكك ويؤكد هذا القول الشيخ يوسف بن عيسى القناعي في كتابه (صفحات من تاريخ الكويت) بقوله (اما الصحة فحدث عنها ولا حرج فلقد مضى على اهل الكويت ما ينيف على 200 سنة وليس فيها طبيب سوى طب العجائز الكي وشرب المسهل والامراض الفتاكة نادرة فيها ولهذا لما حدث الطاعون سنة 1247هـ (1831م) جعلوا لحدوثه تاريخا ومن بعده لم يحدث وباء يذكر سوى الانفلونزا العامة آخر سنة 1336هـ (1918م).


أهمية مقالة البشر عن سنة الطاعون
وتعد هذه الدراسة التاريخية من اهم الدراسات التي تناولت موضوع انتشار مرض الطاعون القاتل في الكويت عام 1831م.
وكانت هذه الحادثة مؤثرة في تاريخ الكويت ومن مظاهر تأثيرها أنها قللت من التركيبة السكانية وقضت على عدد كبير من الكويتيين بدليل ان الرحالة الدنماركي كرستين نيبور زار الكويت في عام 1767م اي قبل وقوع مرض الطاعون بأربعة وستين عاماً وقال ان عدد الكويتيين يقدر بعشرة آلاف نسمة، بينما يقول الرحالة الانكليزي ستوكلر الذي زار الكويت في عام 1831م بأن عدد سكان الكويت لا يتجاوز أربعة آلاف شخص اي ان عدد الكويتيين نزل الى اقل من النصف بعد مضي أكثر من ستين عاماً على زيارة الرحالة نيبور.

وتشير المصادر الى ان هذا المرض من الطاعون «الدملي» الذي ينتقل عدواه من القوارض الموجودة بالقرب من سكن الانسان ثم تنتقل العدوى من هذه القوارض «الفئران» الى الانسان بواسطة البراغيث والماشية وسمي بالوباء الأسود.

وقد انتشر في العالم اجمع حيث قضى على ثلث سكان أوروبا، وفي الهند قتل مئات الآلاف من جراء هذا المرض الخطير.

وهذه المقالة نشرت لأول مرة في مجلة الرائد الكويتية الصادرة عن نادي المعلمين بالكويت العدد العاشر الصادر في مارس 1953م (رجب1372هـ) اي قبل ما يزيد على نصف قرن من الزمان وحصدت على ثناء كبير واهتمام شديد من الادباء والمثقفين الكويتيين.

ثم أعاد الاستاذ احمد البشر نشرها مرة اخرى في كتابه القيم (مقالات عن الكويت) الذي طبع عام 1966م.

واتسمت هذه الدراسة التاريخية بأسلوبها الأدبي الرفيع ومعلوماتها الثرية التي جمعت من مصادر مكتوبة وروايات شفهية محققة لتكشف لنا صفحة غامضة من تاريخ الأوبئة بالكويت، واصبحت مصادرا هاما من مصادر تاريخ التطبيب والامراض بالكويت حيث استفاد منها العديد من الباحثين الذين اخذوا ينهلون من معلوماتها القيمة ومن هؤلاء الدكتور خالد فهد الجارالله في كتابه الرائع (تاريخ الخدمات الصحية في الكويت) عند حديثه بالفصل الأول عن الأحوال الصحية والأوبئة في المنطقة، وكذلك الاستاذ يحيى الربيعان في كتابه (الشاعر محمد بن لعبون) الطبعة الثالثة أورد فقرات هامة من مقالة البشر لكون الشاعر محمد بن لعبون احد ضحايا هذا المرض المميت.

واليكم نص المقالة:
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2022
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت